سؤال وجواب

كتابة مناظرة عن شخص يفضل المال على العلم؟

كتابة مناظرة عن شخص يفضل المال على العلم؟

العلم من أهم الأسس التي يبنى عليها المجتمع الراقي ، كما أن المال هو أحد العناصر الأساسية التي تضمن تقدم العلم وتطوره ، وهذا ما سنعرضه في المناقشة التي نقدمها لكم في هذا المقال، بين اثنين من الاشخاص لكل منهما في اتجاه ، همااحدهما يفضل المال ، والاخر يفضل العلم:

ما هي المناظرة وما خطوات كتابة مناظرة ما ؟

إنّ المناظرة هي أحد الفنون الأدبية المميّزة التي يجري من خلالها تقديم جُملة من المعلومات عن كل وجهة نظر، ليتم الحكم على كلاهما الأكثر دقّة وصحّة من أجل تحقيق الهدف المُشترك، وتجري وفق خُطوات على الشّكل الآتي:

  • التعرّف على الهدف من تلك المناظرة، وهو الوصول إلى حقيقة الموضوع، وجوهر الخِلاف في البحث عن الطّريق الأمثل لتحقيق أهداف إيجابية على مستوى الفردي وعلى المستوى العام.
  • التّعرف على كلا الموضوعين وكلا وجهتي النّظر بشكل موضوعي، للمقارنة الصحيحة بين تلك الوجهتين، وتحقيق غاية المناظرة، بالحقائق والأدلة التي تُبت أهمية كلّ رأي خلال إجراء المناظرة.
  • كتابة حوار المناظرة بين الشّخصيّتين بشكل مميّز وفريد، وجاذب للقارئ، على أن يضمن الكاتب تفاعل أصحاب أنصار القرن لشخصيّة المُناظر سواء لجانب العلم، أو لجانب المال، فيجب احترام الوجهتين.
  • جعل الحِوار التناظري بين الشّخصيّتين مدروسا بشكل مُناسب، على أن يتم طرح كلمات ومُفردات مُهمّة ومؤثّرة في مسار وسياق الحديث المطروح عن واقع الإنجازات التي يُمكن للمال أن يحققها، وواقع الإنجازات التي يُمكن للعلم أن يقوم عليها.
  • مراجعة الحِوار المكتوب، وقراءته بصوت عالٍ للتعرّف على الطّريقة التي سيتلقّى بها المستمع هذا الحوار، وتلافي كافّة المشاكل والسّلبيات التي ربّما يشمل الحوار عليها.

طريقة كتابة مناظرة عن شخص يفضل المال على العلم

يُعتبر العلم أحد أبرز الأساسات التي تقوم المجتمعات الراقية عليها، كذلك الأمر ُعبر المال من الأمور الأساسيّة التي تضمن للعلم الرُقي والتطوّر، وهو ما سنطرحه عبر مناظرتنا الآتية، بين شخصيّتين لكل من التوجّهات، وتزيد تلك المناظرات والحِوارات من الاهتمام العالمي بكلا الأمرين، على أنّ تلك النظريّتين مطروحتين وبقوّة، وكلّ نظرة لها أنصار وأتباع.


مناظرة بين سامح و احمد واحد يفضل المال على العلم والاخر يفضل العلم على المال

  • سامح: مرحبا خالد كيف حالك؟ لقد مضى وقت طويل منذ اجتماعنا الأخير. كيف حالك؟
  • أحمد: مرحبا دكتور جميل، نعم، لقد مضى وقت طويل، وها أنا هنا كما تركتني للبحث عن طريق المال.
  • سامح: المال هو أحد الأشياء التي لا تستحق أن ننفق حياتنا عليها يا صديقي، لكن البصمة الحقيقية هي من خلال العلم، وخلق مسارات جديدة وإيجاد حلول لمشاكل الناس.
  • أحمد: أنت مخطئ جدًا يا صديقي، المال هو الخطوة الأولى في إعطاء الشركات مساحة كافية للبناء على عملية البحث التي تتحدث عنها.
  • سامح: عندما بدأ الناس في البحث عن المعرفة، لم يكن المال موجودًا وبدأ العلم غريبًا باستخدام أدوات بسيطة وتطور بشكل تراكمي، جيلًا بعد جيل، ألا يمكنك أن ترى؟
  • أحمد: الإذاعات العلمية التي قمت ببثها على مدار 1500 عام ليست مثل كل ما تبثه حديثًا من بث خلال المائة عام الماضية، ما السبب يا دكتور؟
  • سامح: السبب هو تطور العلم، وخزان المعلومات الضخم، وتطوير الوسائل العلمية التي تساعد على إحداث نقلة نوعية.
  • أحمد: أنت مراوغ يا صديقي. سبب التغيير العلمي المعاصر هو وفرة الأموال على مستوى العالم وتمويل البحث العلمي على نطاق واسع، فضلاً عن التوجه الرسمي للحكومات لرعاية المشاريع العلمية.
  • سامح: أنا أختلف معك، لكني أرى أشياء من جانب آخر، أرى أن التطور الذي يحدث هو تطور مادي يتم تمكينه من أجل المادة وليس من أجل العلم.
  • أحمد: العلم لا وجود له في البيئات الفقيرة وقد أثبتت الدراسات العلمية أن نسب الجهل والأمية تقتصر فقط على المجتمعات الفقيرة، فما السبب برأيك؟
  • سامح: السبب الفقر وميل الجمهور إلى البحث عن المال، وعدم الاهتمام بالمؤسسات العلمية، وأهم سبب هو الصراعات والصراعات المختلفة.
  • أحمد: يبدو أننا في خلاف جديد يا صديقي وسنختلف لكن سنترك الحكم بيننا للجمهور، أحبك كثيرًا وأحترم وجهة نظرك.
  • سامح: أنا أيضا أحترم وجهة نظرك وأحبك أيضا، شكرا لك على هذا النقاش الأنيق.

 

                     
السابق
العمليات الموجودة في طابور التنفيذ ذاكرة الحاسوب الرئيسية تسمى …
التالي
تخصص الأمن السيبراني الإمارات

اترك تعليقاً